عرض مشاركة واحدة
قديم 11-Sep-2009, 09:57 PM   #1
شذى الإيمان
مشرف قسم الاعصاب الوراثية
 
الصورة الرمزية شذى الإيمان
مورث قمة التميز
رقـم العضويــة: 6039
تاريخ التسجيل: Apr 2008
مــكان الإقامـة: بلاد الشام
المشـــاركـات: 4,111
مــرات الشكر: 84
نقـاط الترشيح: 424
نقـــاط الخبـرة: 103
...

افتراضي تخطيط الأعصاب والعضلات

بسم الله الرحمن الرحيم


مقدمة:

إذا كان هناك شك في أنك تعاني من اضطراب في العضلات أو الأعصاب الطرفية، فقد يطلب منك الطبيب أن تخضع لاختبار تخطيط الأعصاب والعضلات.

ورغم اختلاف البيانات التي يوفرها كلٌّ من الإجرائين، إلا أن المعلومات التي يتم الحصول عليها هي معلومات مكمّلة وتساعد الطبيب في الوصول إلى تشخيص دقيق لطبيعة حالتك.


- من يحتاج لاختبار تخطيط الأعصاب و العضلات؟

يتم إجراء هذه الاختبارات لاستقصاء أنواع مختلفة من الأعراض منها :


* الشعور بالخدر أو التنميل خاصة في الذراعين والساقين.

* ضعف يُعتقد أن منشأه اضطرابات في الأعصاب الطرفية أو في نقاط الالتقاء بين العضلات والأعصاب

أو في العضلات ذاتها.

* التشنجات العضلية.

* الرجفة أو الارتعاش.


كما يتيح لنا اختبار تخطيط الأعصاب والعضلات تقصيّ العديد من الاضطرابات التي تصيب الجهاز العصبي الطرفي منها:

* إعْتِلاَلُ الأَعْصابِ .كما هو الحال مع "إعْتِلاَل الأَعْصابِ الناتج عن داء السُّكَرِيّ.

* الوَهَنِ العَضَلِيِّ الوَبيل “Myasthenia gravis”
(اضطرابات التواصل في نقاط الالتقاء بين العضلات والأعصاب).

* إعتلال العضلات (مثل الحَثَل العضلي).

* كثير من الحالات الأخرى.


- أين يتم إجراء هذا الاختبار؟

هذا الإجراء يتم في العيادات الخارجية، ويمكن إجراؤه في عيادة طبيبك أو المستشفى.


- من يقوم بإجراء هذا الاختبار؟




يقوم طبيب الأعصاب أو أخصائي الفِيزْيُولُوجْيا العَصَبِيَّة بإجراء تَخْطيطُ العضلات EMG،

كما يمكن لأطباء التَّأهيل و العلاج الفيزيائي إجراء هذا الفحص أيضاً.

كما يقوم أطباء الأعصاب وأخصائيّو الفِيزْيُولُوجْيا العَصَبِيَّة وأطباء التَّأهيل والعلاج الفيزيائي بإجراء

اختبار تخطيط الأعصاب (NCS) .

في بعض المراكز المتخصصة يمكن لفنيي الفِيزْيُولُوجْيا العَصَبِيَّة المدربين والمؤهلين إجراء هذا الاختبار.


-كيفية إجراء هذا الاختبار:


تقوم الأعصاب الحركية بنقل المعلومات من الدماغ إلى الحبل الشوكي وعبر الأعصاب الطرفية إلى العضلات.

وهذا يتم عبر نبضات كهربائية صغيرة والتي ينتج عنها تأدية الحركة.



كذلك يتم نقل المعلومات الحسية من الجسم إلى الدماغ عبر الأعصاب الحسية عن طريق نبضات كهربائية صغيرة أيضاً.

سوف يُطلب منك الاستلقاء على طاولة فحص أو سرير أو كرسي استرخاء حتى تكون في وضعية مريحة

وكي يسهل الوصول إلى المناطق المراد فحصها.

عند إجراء اختبار تخطيط الاعصاب الحركية يتم وضع أقُطابٌ كَهْربَائِيةّ إما أقراص معدنية مسطحة

أو أشرطة لاصقة على الجلد فوق العضلة المراد فحصها بينما يتم تمرير تيارات كهربائية صغيرة

من خلال الجلد فوق العصب الذي يغذي العضلة.

عند إجراء اختبار تخطيط الأعصاب الحسي يتم استخدام أقُطابٌ كَهْربَائِيةّ

إما أقراص معدنية مسطحة أو حلقية أو أشرطة لاصقة لدراسة وظيفة تلك الأعصاب.

يتم تسجيل السرعة التي تنقل بها الأعصاب هذه النبضات الكهربائية (سرعة الناقلية) و مِقْدَار (مَدَى) الاستجابة.

يتم نقل المعلومات إلى آلة التسجيل وعرضها على شاشة كمبيوتر ليتم قراءتها من قبل الطبيب المؤهل.


إن عملية تَخْطيطُ العضلات EMG تتضمن غرز إبرة صغيرة على رأسها مِيكْرُوفُون في عدد من العضلات

من أجل تسجيل النشاط الكهربائي في حالة الاسترخاء وفي حالة الحركة حيث يتم سماع نشاط العضلة

عبر مكبر صوت ويتم عرضه على شاشة كمبيوتر ليتم قراءتها من قبل الطبيب المؤهل.

في كثير من الحالات يغطي الاختبار مناطق بعيدة عن المناطق التي تظهر عليها الأعراض لأن الأعصاب قد تكون طويلة جداً.
ويمكن إجراء الاختبار للأعصاب والعضلات على الجانب الآخر من الجسم من أجل المقارنة.


- كم يستغرق هذا الاختبار؟


يستغرق اختبار تخطيط الأعصاب من 30 إلى 90 دقيقة وفقاً لمسار العمل السريري،

بينما يستغرق تخطيط العضلات من 15 إلى 45 دقيقة.

وحين يتطلب الأمر كلا الاختبارين يتم إجراء اختبار تخطيط الأعصاب قبل إجراء تخطيط العضلات.



- كيف تستعد لهذا الاختبار؟


إرتدي ثياب فضفاضة تسهل للطبيب أو الفني الوصول إلى المناطق المراد إجراء الاختبارفيها. وقد يُطلب منك إرتداء ثوب مستشفى.

لا تستعمل أية دهون أو مراهم أو مرطبات (للبشرة) أو أية مساحيق يوم إجراء الاختبار.
ومن المفضل الاستحمام قبل هذا الإجراء رغم أن هذا ليس ضرورياً.

تجنب تناول الكافيين و التدخين ثلاث ساعات على الأقل قبل إجراء الاختبار.

أبلغ طبيبك إن كنت تعاني من أي اضطراب نزيفي أو إذا كنت تتناول أدوية مميعة للدم.

أبلغ طبيبك إذا كنت معتمداً على جهاز منظم لنبضات القلب.


- عند خضوعك لاختبار تخطيط الأعصاب


سوف تشعر بتَنْمِيل مزعج لفترة وجيزة مع رجفة خفيفة في العضلة كلما مُرّر التيار الكهربائي.

إنّ هذا احساس عارض لا ينتج عنه أي ضرر وذلك لأن قوة التيار أضعف بكثيرمن أن تُحدث أي ضرر.


- أما أثناء اختبار تخطيط العضلات


فسوف تشعر بإحساس واخزٍ حادٍ و وجيز عندما تدخل الإبرة الجلد.

وعند استقرار الإبرة في العضلة سوف تشعر بقليل من الإنزعاج.

وأحياناً عندما يقوم الطبيب بتحريك الإبرة سوف تشعر بألم في الجزء الحساس من العضلة

وهذا يمكن تخفيفه بتحريك الإبرة بخفة عندما تنبه الطبيب لشعورك بالإنزعاج.

وفي بعض الحالات قد يستمر شعور بسيط من الألم والتنميل في المنطقة التي تم فحصها لمدة يومين على الأكثر.


- معلومات إضافية:


إن إبرة اختبار تخطيط العضلات قد تسبب نوعاً من الكدمة/الرضة للعضلة،

وهذا غير مهم من الناحية السريرية ولاينتج عنه أي رد فعل غير أن ذلك قد يؤدي إلى

ارتفاع بسيط لبعض أنزيمات العضلات (CK، AST، و LDH)

ولذلك من الأفضل عدم إجراء اختبارات دم لحوالي 10 أيام عقب الفحص فقد تظهر نتائج غير صحيحة.

كما أنه ينصح بعدم أخذ خزعة من العضلة التي تم فحصها مُنْذُ فَتْرَةٍ وجيزة، إذ ربما يعطي ذلك نتائج غير دقيقة.


- كيف تشعر أثناء الاختبار؟

بشكل عام فإن اختبارات تخطيط الأعصاب وتخطيط العضلات تترافق بشعور بسيط من الألم والانزعاج

الذي يمكن الحد منه بإغلاق عينيك والاسترخاء والتخيل بأنك في جو هادئ ولطيف،

حتى أنّ بعض المرضى ينامون أثناء الخضوع لهذا الاختبار.



منقول للفائدة بتصرف والمصدر :

http://neurology.ae/arabic/test_details.php?ID=20


ولمزيد من المعلومات :

http://www.arab-eng.org/vb/t73129.html

http://www.arabspine.net/index.php?I...tent&task=view


سؤال :

إن كان طبيبك قد طلب منك اجراء التخطيط ،، فما هو نوع مرضك الوراثي ؟؟؟

من خلال تجربتك .... هل لديك تعليق أو اضافة ؟؟؟





ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

قال تعالى :
" ... إِنْ أُرِيدُ إِلّا الِإصْلاحَ مَا استَطَعتُ وَمَا تَوْفِيقِي إِلّا بِاللّهِ عَلَيْهِ تَوَكَلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ "
سورة هود (88)

قال بعض السلف :
"إذا أرت أن تعرف قدرك عند الله فانظر إلى قدر القرآن عندك"


شذى الإيمان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس