عرض مشاركة واحدة
قديم 15-Apr-2015, 02:42 PM   #1
أبو ريتال
عضو جديد
 
الصورة الرمزية أبو ريتال
مورث جديد
رقـم العضويــة: 19470
تاريخ التسجيل: Dec 2014
مــكان الإقامـة: السعودية
المشـــاركـات: 34
نقـاط الترشيح: 0
نقـــاط الخبـرة: 10
...

Arrow حتى يطيب الخاطر - متلازمة داون ليس مرضاً

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة


لكل من رزق بمولود (متلازم داون ) ،،، ومن طيب خاطري وحباً لكم أقولها (( ألف مبروك عليكم هذا المولود)) وابشروا وتفائلوا بالخير ،،،






ولد هذا الصبي قبل أوانه والتقرير يذكر أنه كان مصاب بعيب خلقي في القلب والفحص السريري يشخص حالته من حيث ضعف مهاراته الحركية وخاصة في الساقين وعضلة الرقبة والخط الرئيسي التجعدي الوحيد في كف يديه واشتباه في الشكل ( بأنه متلازم داون ) .. لم يعمل له تحليل الكرومسوم من والديه لماذا ..!

لأن إيمانهم الخالص أكبر من ذلك وأن الله هو الخالق والرازق والمعطي فله يشكرون ويحمدون (مع أنهم لو فعلوا ذلك فلهم الحق) ولكن عائلته ستفعل المعجزات لمساعدته للوصول إلى قدراته الكاملة!






وهذه الصبية متلازمة داون ولديها عيب خلقي في القلب وحالتها غير معتدله ولديها إعاقة فكرية حيث أنها لا تستيطع أن تتكلم إلا من خلال الإيماءات والمحاكاة الصوتية ولا تدرك إلا الطلبات والأوامر البسيطة صحيح عمل لها تحليل الكروموسومات وهم أيضاً على قناعة بأن ما أصابهم لم يكن ليخطئهم وما أخطائهم لم يكن ليصيبهم فعائلتها ستكون معها وبجانبها دائماً لمساعدتها للحصول على أحقيتها في الحياة !


اعطني كما تريدُ اسماً ..
متلازماً ، منغوليا ، داوناً
غريباً ، صبغياً ، تثلثاً
لست مريضاً كما تظنون
سامعون طيبون مطيعون
كالملائكة مميزون طاهرون
نــحــــــــــــن (الوحيدون)
سمانا واحده
قلوبنا واحده
أفكارنا واحده
عقليا ، جسديا قصتنا قديمة
بينكم وحولكم احتراما لا معجزة
قلوبنا كبيره تتسع لحبكم
براءة لا نهاية مادمنا معكم



أحبتي في الله ...


من المواقف التي مرت علي أثناء محاولتي لفهم هذه المتلازمة وفضولي في تعلم لغة الكف حيث كنت في أحد المراكز أنتظر دوري في الطابور المزدحم

جائني شخص وعمره ما يقارب 12 سنة يتكلم معي بدون أي مقدمات أو حواجز لكن بأسلوب جدا مهذب

صحيح كان كلامه غريب بالنسبة لي ولكني لم أرفض التحدث معه فبادلته نفس الشعور وهو بين موضوع وآخر

وكان بعض الواقفين معنا في الطابور ينظرون إليه باستغراب وابتسامات وبعض الضحكات

كنت متعجب من كلامه ( ويعلم الله أن شكله جدا طبيعياً فلا شي في عينيه ولا أنفه ولا فمه أبدا لا شي ظاهر أمامي مثله مثل الأشخاص الطبيعيين )

فقلت في نفسي ..لعله متلازماً وأنا أترقب إلى كف يده ليس إلا فضولا مني

وبين الحديث معه رأيت ذلك الخط التجعدي الوحيد في يده

فعلمت أن مثل هؤلاء يمتلكون قلوب صافية وسماءاً أخوياً جداً حميمة

فبادلته نفس المشاعر الأخوية والحب وفي كل مره يعيد لي نفس كلامه حتى حضر والده فشكرته وفهم مقصودي ثم ذهب ...





العرض التالي لأطفال يعانون بمتلازمة داون مع وصف حالهم وتقرير متابعتهم ، والذي يعطي دلاله على أن تقديم المتابعة والدعم والأهتمام لهم يساعد في تنمية مهاراتهم الإجتماعية والعقلية والسلوكية في حياتهم إن شاء الله ولكي نحمد الله على النعم التي وهبنا أياه ..





يوصف هذا الطفل ذات العشرة أعوام والمصاب بمتلازمة داون بأن تصرفاته جيدة جداً ويستطيع المشي بشكل مستقل دون مساعدة الآخرين ويستوعب كثير من حيث معرفته للآخرين ويتبع التعليمات بشكل جيد.




توصف هذه الفتاة بأنها هادئة وطيبة مع ابتسامة جميلة ، خجولة ولا تتحدث كثيرا لكنها تفهم ما يقال لها وبطريقتها الخاصة تجيب على الأسئلة ، ويمكن أن تنفذ الطلبات البسيطة ، تشارك في الألعاب ومهاراتها الفردية جيدة كما أنها تحب الرقص واللون الوردي. وتنجز المهام التي تقدم لها داخل فصلها وهي منظمة جدا





هذا الشاب شهد الكثير من التحولات والتطورات في حياته وتعلم مهارات الحياة اليومية والأساسية ومهارات المساعدة الذاتية ، وتعلم إطعام نفسه ببراعة وتشجيع من عائلته يستمتع في اللعب بالماء وحوض السباحة ويحب مشاهدة التلفاز ومشاهدة الأشخاص والسيارات يحب سماع الموسيقى يعرف أن يفرق بين الناس المعروفين لديه والغرباء وأن هذا الطفل الشاب قادر على تشكيل علاقة قوية مع الآخرين.





لديها متلازمة داون وثقباً في قلبها ، تحب اللعب مع الدمى وقضاء وقتها مع الأطفال الآخرين فهي نشيطه ومحبه وكثيرة الإبتسامة تستطيع أن تقف وتمشي وتأكل اعتماد على نفسها وانخراطها في اللعب التخيلي ورعايتها من والديها ومشاهدتها للأفلام والأطفال من حولها ساعدها على تجاوز الكثير من الصعوبات مقارنة بالآخرين رغم كونها كانت غريبة في صغرها.






وصف بأنه حساس وفضولي ويستطيع الاتصال والتكيف مع الآخرين يتم تطوير مهاراته الحركية مع اتقانه للمهارات الحركية الأساسية وينطق بعض الكلمات مع بعض المحاولات يحب الألعاب الحركية كلامه مؤثر ويحب مساعدة الآخرين ولديه انتباه لكن قصير المدى وخاصة في النشاطات الصعبة داخل صفه ويحب المزح كثيرا.




تم تشخيص حالته بأنه مصاب بمتلازمة داون ووصف بأنه هادئ مبتسم ونشط يحب اللعب ويحب إضهار ما لديه وفخور جدا بنفسه ولكن لا يستطيع نطق الكلمات بشكل واضح ويفهم ما يقال له ويميز الألوان.



ربي إن كنت مقصراً فعفوك لي وذلك لضعف قوتي وقلة حيلتي واجعلني يا اللهي من الصابرين ،،،





تمنياتي للجميع بالتوفيق
أبو ريتال غير متواجد حالياً