Prev المشاركة السابقة   المشاركة التالية Next
قديم 08-Apr-2010, 11:21 PM   #1
خلودي.



 
الصورة الرمزية خلودي.
مورث قمة التميز
رقـم العضويــة: 8145
تاريخ التسجيل: May 2009
مــكان الإقامـة: السعودية (الرياض)
المشـــاركـات: 12,547
مــرات الشكر: 1471
نقـاط الترشيح: 1306
نقـــاط الخبـرة: 3987
...

Clabs المصابون بمتلازمة داون .. حالاتٌ تستحق الفخر لا الشفقة

غزة-هالة العلمي


أربع سنوات مرَّت على سؤال "سجى" لوالدتها "ماما لماذا لا أذهب إلى المدرسة مع هؤلاء الأطفال؟".. فخلال تلك السنوات لم يهدأ لأم سجى بالٌ حتى استطاعت أن تلبي لطفلتها رغبتها بأن تكون مع أولئك الأطفال وبنفس مدرستهم الحكومية..

"فلسطين أون لاين" وحول الأطفال المصابين "بمتلازمة داون" بحثت فيما إذا كان الصواب في دمج أولئك المصابين في المدارس الحكومية أم لا، فالتقت بالأهالي والاختصاصيين في هذا التقرير..

تعتبر "سجى" المصابة "بمتلازمة داون" وغيرها، من ذوي الاحتياجات الخاصة، الأمر الذي يفرض عليها أن تبقى في مدرسةٍ خاصةٍ تختلف عن المدارس الحكومية حتى تصل لمرحلةٍ تناسب دخولها تلك المدارس الحكومية..

أم سجى لم تستطع وصف فرحتها عندما دُمِجت ابنتها في مدرسة حكومية تابعة لوزارة التربية والتعليم قبل عامٍ، بعد أن تم اختبارها من قبل وزارة التربية والتعليم.

ويُذكَر أن مرض "متلازمة داون" مرض خلقي يصاحب الطفل منذ ولادته ، وهو مرض صبغي ينتج عن خلل في الكروموسومات، فتكون زائدة عند أولئك المصابين عن غير المصابين، إضافةً إلى أن العمر العقلي للمصاب يكون أقل من عمره الزمني، أما درجات إصابتهم العقلية والجسدية فمتفاوتة.

تجارب ناجحة
وأضافت أم سجى:"حين اجتازت سجى تلك الاختبارات بنجاح أصبح لدي هاجس حول كيف سيعامل الطلاب ابنتي داخل الصف المدرسي؟".

إلا أن شعور الخوف لديها تبدَّد بعد أن ألحقتها بمدرسةٍ حكومية في الصف الأول الابتدائي وهي في الثامنة من عمرها حينما رأت تقبُّل الطلاب لها ولوجودها، بل وحبهم ومساعدتهم لها، كما أوضحت أم سجى.

وتكمل:" سجى فتاة ذكية ومتجاوبة مقارنة بأمثالها من المصابين"، مشيرة إلى حرصهم في البيت على معاملتها معاملة عادية من خلال تشجيعها على القيام بمهام البيت وتعليمها الكتابة والأناشيد ".

تجربة ناجحة
ووافقتها الرأي والدة أسيل عبد الرازق في نجاح تجربة دمج ابنتها هي الأخرى مع الطلاب العاديين في مدرسة ابن رشد في قطاع غزة، فتقول:"أصبحت أسيل الآن في الصف الثاني الابتدائي وتحصل على درجات عالية".

وبينت والدة أسيل أهمية تقبل المجتمع لمثل حالات ابنتها، دون الاستهزاء بهم لأنهم قادرون على الإنتاج بفاعلية مثل الأصحاء،لافتة النظر إلى ضرورة اهتمام المسؤولين والجمعيات الأهلية بمصابي متلازمة داون، والعمل على تطويرهم من خلال برامج تنموية مقدمة لهم.

22 حالة
وبين رئيس قسم التربية الخاصة في وزارة التربية والتعليم العالي خالد أبو فضة قيام الوزارة بتوفير خدمات للمصابين بـمتلازمة داون لدمجهم في المجتمع من خلال إرسال معلمين من قبلهم إلى جمعية الحق في الحياة لأنها معنية بتلك الحالات ،أو بدمج عدد من المصابين المؤهلين في تلك الجمعية في المدارس الحكومية.

وأضاف:"يتم دمج مصابي (متلازمة داون) عن طريق لجنة من المشرفين التربويين وذلك بعقد اختبارات لهم من الناحية العقلية والجسمانية للتأكد من إمكانية دمجهم في المدارس الحكومية"، مشيراً إلى أن عدد الذين دمجوا خلال السنوات السابقة هم 22، وأنه تم إلحاق 10 أطفال بالصف الأول الابتدائي في بداية العام الدراسي 2009-2010 في تلك المدارس.

وأكد أن الهدف من دمج الحالات المصابة من متلازمة داون بأقرانهم الطبيعيين يعد هدفا اجتماعيا لضمان تفاعلهم في المجتمع،أكثر من التركيز على التحصيل العلمي لديهم.

عاطفيون بالسليقة
من جانبه, أشار د.فوزي أبو عودة الاستشاري التربوي والنفسي إلى أن حالات متلازمة داون لديهم قدرات عقلية محدودة لكن يجب ادماجهم في وسط تعليمي اجتماعي طبيعي لأن تفاعلهم مع أقرانهم العاديين يعطي المصاب فرصة للاحتكاك الاجتماعي والتربوي،حتي يتم إبعادهم عن دائرة الإنطوائية والإنعزال.

وأوضح الدكتور أبو عودة ضرورة توعية الطلاب بأن هذه الحالات هم أشخاص مثلهم، لهم الحق في التعلم وهم لا يشكلون خطورة عليهم، مضيفا:"يجب التعامل مع المصابين برقةٍ لأنهم عاطفيون بالسليقة، فكلمة واحدة جارحة يمكن أن تحطم نفسيتهم".

وفي ذات السياق, تحدث نائب مدير عام جمعية الحق في الحياة محمد العرعير عن تجربة الجمعية كونها تختص في تأهيل المصابين بمتلازمة داون، قائلا:"نعمل خلال الجمعية على تقديم خدمات إرشاد نفسي لأسرة الطفل المصاب للتعامل معه منذ ولادته إلى إتمامه 4 سنوات".

وعن مرحلة دخول الطفل المصاب إلى رياض الأطفال، أوضح العرعير أنه يتم إلحاقهم بروضة الجمعية التي تختص بمثل هذه الحالات حيث تعمل على تأهيلهم ذاتيا واكسابهم مهارات النطق وتطوير اللغة، إضافة إلى تقديم العلاج الطبيعي والوظيفي الذي يساعدهم بالتحكم بالأعضاء.

من جانبه, أوضح مديردائرة المشاريع في الجمعية المهندس أحمد الحلو أنه من خلال برنامج مدرسة التربية الخاصة المستهدف لطلاب مصابي متلازمة داون يتم تأهيلهم لدمجهم في المدارس العادية، مشيرا إلى أن الأطفال المصابين بالمرض في رياض الأطفال يبلغ عددهم 147 طفلاً، وفي المقابل توفر الجمعية رياض أطفال للطلاب العاديين.

منقول :
http://www.felesteen.ps/index.php?page=details&nid=3962





.

.

.






إلهنا

۩۩ جُودك دلنا عليك، وإحسانك قربنا إليك، نشكو إليك ما لا يخفى عليك،
ونسألك مالا يعْسُرُ عليك ؛ إذ علمك بحالنا يغني عن سؤالنا
يا مفرجَ كربِ المكروبين فرج عنا ما نحن فيه ۩۩





Lilypie - Personal pictureLilypie Kids Birthday tickers

خلودي. غير متواجد حالياً  
 


مواقع النشر (المفضلة)



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 03:10 AM.