قبل المشي: لنقوي هذا الجذع!

قبل المشي: لنقوي هذا الجذع!
by

قبل المشي: لنقوي هذا الجذع!

يواجه أطفال متلازمة داون وقتا أصعب بكثير في تعلم المشي، بسبب ارتخاء العضلات لديهم. هنا ستة تمارين تنصح بها أخصائية العلاج الطبيعي نيكي ديجنر لمساعدة الأطفال في تقوية عضلاتهم.

بناء العضلات أمر بالغ الأهمية لمساعدة أطفال متلازمة داون من أجل تطوير حركاتهم الرئيسية الكبرى. نيكي تعمل مع الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة وبمساعدة ابنتها نورا وبالتعاون مع تشارلي سيقدمون لنا ستة تمارين لتعزيز العضلات الرئيسية لتعلم المشي.

1/ صعود الدرج

هذا التمرين له فوائد متعددة، من خلال العمل مع طفلك على تعلم كيفية صعود السلالم، أنت تعلم طفلك مهارة سيحتاج إليها طوال حياته، وأيضًا أنت تقوي كل عضلات الجذع الأساسية وعضلات الساقين التي يحتاجها لتعلم المشي.

فائدة إضافية هي السلامة إذ يتعلم طفلك كيفية تسلق السلالم والنزول عنها بأمان، وبهذا يمكنك إنقاص خطر السقوط الذي يمكن أن يحدث عندما يراوغك طفلك في ثوان ويقترب من الدرج.

في الصور، لاحظ أن نيكي تدعم خصر تشارلي وهو يمسك بالحاجز، ثم تضغط على ركبتيه بلطف من أجل إعطائه “تذكير” حتى يثني ركبتيه للتسلق. اتخاذ خطوة للأعلى، وثني الركبة واستخدام عضلات الساقين سوف يبني عضلات الساقين والبطن.

2/ اللعب بحوض الكرات

كيف يمكن لحوض الكرات أن يساعد على بناء العضلات؟ يستخدم الأطفال عضلات البطن للجلوس بثبات بين الكرات، وهذا الأمر سوف يجبرهم على استخدام عضلات الجذع.

يحب الاطفال عادة التخبط بين الكرات لذلك استغل الفرصة من خلال تغطية جذع طفلك مع الكرات لكي يضطر للتسلق للخروج منها وهكذا سيستخدم عضلات بطنه وجميع عضلات جذعه.

3/ فليكن لديك كرة! تقنيات سهلة لكرة التمارين

تساعد كرة التمارين على تقوية عضلات البطن الهامة والاطفال يحبون الارتداد والتوازن! يمكن لتمرينين سهلين احداث فرق كبير:

التركيز على التوازن

لاحظ أن نيكي تدعم تشارلي على كرة التمارين من خلال الإمساك بفخذيه، وليس وسطه، إذا كان الطفل يحتاج حقا مساعدة، لا بأس أن تبدأ من خلال تحقيق توازن الطفل بالإمساك به من خصره، لكنه سوف يحصل على أفضل استفادة من التمرين إذا استخدم عضلات بطنه ليتوازن على الكرة أثناء تأمينك له بالإمساك به من الفخذين.

نورا ابنة نيكي أكبر سنا وأقوى من تشارلي، لذلك تحتاج إلى دعم لها في الركبتين فقط لأنها تتوازن على الكرة.

اجعل عضلات بطن طفلك تقوم بالعمل بالارتداد لأعلى وأسفل وهز الكرة بلطف من جانب إلى آخر وإلى الأمام والخلف. كلما توازن طفلك دون لمس الكرة أو لمسك فإن هذه التمارين تزيد من قوة عضلات البطن والظهر. وهناك ميزة إضافية: هذه التمارين تساعد على بناء الثقة.

في بعض الأحيان، يندهش الاطفال مما يمكنهم القيام به. إنجاز شيء يبدو من الصعب جدا إنجازه يمكن أن يكون دفعة قوية لتلك الثقة بالنفس، وقد تحصل على أكثر مما تتوقع من هذه التمارين لأن طفلك سيكون على استعداد لمحاولة أكثر من ذلك.

وقت الانكماش

تمرين آخر ممتع: ضع طفلك على ظهره فوق الكرة وأمسك به من الوركين والفخذين. عندما يحاول أن يجلس سيحاول الوصول إلى الجهة اليسرى من جسده بيده اليمنى وإلى الجهة اليمنى بيده اليسرى (الانكماش) وسيقوم بثني عضلات جذعه المائلة.

اجعل التمرينات أمرًا ممتعًا هو أفضل طريقة لكي يتعاون طفلك معك. إذا رفض طفلك أي نشاط معين، توقف وحاول مرة أخرى في وقت لاحق ولا تصر على أداء التمرين، لأنك سوف تهدر طاقة ثمينة من أجل الحصول على الحركات المطلوبة وستكون النتيجة النهائية أقل فائدة مما لو تعاون معك.

4/ اتخاذ وضعية القرفصاء

جميعنا قام بهذه الحركات بإرادتنا وبشق الأنفس. ولكن من السهل أن تجعل طفلك يجلس القرفصاء من خلال اللعب بوضع الألعاب في مكان سيحتاج طفلك أن يجلس القرفصاء ليصل إليها.

لاحظ كيف أن أيدي نيكي على ركبتي تشارلي، وكأنها تذكره بلطف لكي يثني ويقرفص بدلًا من فرد ركبتيه وإبقاء أرجله مفرودة دون انحناء. مجرد أن يكون الطفل في وضع القرفصاء، ابحث عن أي عذر لتبقي طفلك فيه لفترة بسيطة من الوقت، مما سيساعد على تقوية عضلات الفخذ والجذع والوركين.

5/ هيا نصل للنجوم! الوصول للأشياء من الركبتين

مرة أخرى، الأمر يتعلق بالجمع بين اللعب مع التمارين التي تبني العضلات وتحقق التوازن. من خلال تشجيع طفلك للعب من على ركبتيه، يمكنك زيادة توازنه وتقوية ساقيه. هذا التمرين يمكنه أن يركز على تنمية المهارات الحركية الدقيقة عن طريق وضع لعبة تتطلب حركات اصابع محددة مثل الضغط على زر أو تدوير عجلة. أي سطح عال سيفي بالغرض ككرسي صغير أو حتى كومة من الوسائد تخلق تحديا عاليا بما فيه الكفاية لجعل طفلك يصل للأشياء الموجودة فوقها.

6/ الزحف الإبداعي -زحف الجيش أو الزحف العادي

عندما كان عمر تشارلي حوالي 15 شهرًا، كان يرفض الزحف أو حتى محاولة المشي. كان يصل أينما أراد من خلال زحف “الجيش”، بأن يتحرك على الأرض زحفًا على بطنه وسحب ذراعيه وساقيه. مع أني كنت خائفة لكن أكدت لي نيكي أن هذه الطريقة تساعد على بناء العضلات إلى أن يتنازل عن عناده ويرغب في المشي!

الآن وبعد أن أصبح تشارلي قادرًا على المشي أصبح زحف الجيش شيئًا من الماضي، ولكن باستخدام نفق الألعاب المرح (10 دولار في ايكيا) أو عن طريق رص الوسائد تحت بطانية كبيرة، يمكنك إنشاء طريقة صعبة لاستعادة فوائد زحف الجيش أو الزحف العادي وتواصل في تقوية عضلات الذراعين والساقين وعضلات البطن.

 

 كل أم وأب حريصين على رؤية طفلها يحقق الإنجاز الكبير التالي له ولكن لكل طفل سرعته الخاصة في بلوغ المهارات وعلينا أن نحاول الاستغلال الأمثل لما يهتم به الطفل حاليًا من أجل بناء القوة والتوازن، ليكون جاهزًا عندما يقرر الانتقال إلى المستوى التالي.

 

ترجمة: بلسم
المصدر
http://www.sheknows.com/parenting/articles/981431/exercises-to-help-kids-with-down-syndrome-prepare-to-walk

 

 

JOIN OUR NEWSLETTER
انضم إلى أكثر من 2000 أسرة مشتركة معنا في مجموعة الدعم الأسري لمتلازمة داون في موقع الوراثة الطبية
نحن نحترم خصوصية متابعينا

اترك تعليقاً