مواقف ايجابية كان لها أثر جميل على أسر ذوي متلازمة داون الجديدة

مواقف ايجابية كان لها أثر جميل على أسر ذوي متلازمة داون الجديدة

مواقف ايجابية كان لها أثر جميل
على أسر ذوي متلازمة داون الجديدة

love

عندما تبدأ الأسر الجديدة بالحديث أن طفلي لديه متلازمة داون ،فإن للكلمات الأولى التي تقال لهم أهمية كبيرة في تأثيرها ..سواء من الطاقم الطبي أو من أحد أفراد العائلة أو من الأصدقاء ..
تلك الكلمات سيحتفظ بها الأبوين ذكرى خالدة في أعماقهم …فلتكن عباراتنا جميلة ومحفزة كما ينبغي أن تكون … هذه بعض المواقف الايجابية التي كان لها أثر ايجابي وجميل على الأسر

1-تهانينا .. كم هو طفل جميل

2-بعد حصولنا على التشخيص قبل الولادة ،كان الوقت قاسيا تحيطه مخاوف حول واقعنا الجديد..
قال صديق لي: إنها ماتزال نفس الطفلة التي أحببتها طوال فترة الحمل ..

3-أوصانا طبيب الأطفال بإجراء تحليل للدم بعد ولادة طفلنا بعدة أيام لبعض الشكوك حوله.
وقال: لديكم طفل جميل ،سواء كان لديه متلازمة داون أو لا، هذا لن يغير من طريقة حبكم له❣

4-أخبرنا الطبيب أنه يوجد اشتباه أن يكون طفلنا من ذوي متلازمة داون ثم قال :
مهما كانت نتيجة الاختبار هي نعمة من الله وستكون طفلة محبوبة من أبويها ومن الجميع

5-هو طفل جميل….

6-لم يكن ذلك كلاما”…بل هو ما فعلته أختي المحامية.. كنت حزينة جدا “وخائفة بعد ولادتي،
وجاءت أختي لزيارتي
حملت ابني غنت له وقالت لي:
ياله من طفل ثري وجميل .
شعرت وقتها أن كل شيء سيكون على ما يرام ..
عمره الآن 26 عام ..كم أنا فخورة به

7-بعد ولادة طفلنا
أتى زوجي إلى المشفى ومعه مجموعة كتب حول متلازمة داون وقال : لقد حصلت على هذا
سنقوم بتعلم كل شيء نستطيعه
وسنحب طفلنا

8-زميلي في العمل قال لي:

أنا سعيد لأجلك

 

ترجمة:

الاستاذة نسرين كردي ( ام ماريا) مجموعة الدعم الاسرية لمتلازمة داون ( وراثة)

المصدر

 

JOIN OUR NEWSLETTER
انضم إلى أكثر من 2000 أسرة مشتركة معنا في مجموعة الدعم الأسري لمتلازمة داون في موقع الوراثة الطبية
نحن نحترم خصوصية متابعينا

اترك تعليقاً